imagegen

 

تحدثت الحكومة البرتغالية عن تقييم إيجابي للسنة الأولى من عمرها، مشيرة بالخصوص إلى قوة أداء الحسابات العمومية البرتغالية، مع توقعات في انخفاض العجز العمومي بـ (%2.4) والخروج الوشيك من إجراءات العجز المفرط.

 النمو الاقتصادي يحتل هو أيضا منحاً إيجابيا بتسجيل نسبة نمو مسجلة بشكل تسلسلي خلال الفصل الثالث من السنة، ويعد هو الأعلى منذ 2013 بنسبة (%0.8) والأكبر في منطقة اليورو.

هذا الرصيد الإيجابي يتضمن أيضا الاستثمارات التي نمت بنسبة %7.7 على مستوى القيمة الاسمية في الفصل الأول من السنة وكذا التحسن الواضح في رغبة رجال الأعمال بالقيام بالاستثمارات والذي  يتوقع أن يشهد زيادة بنسبة %6 خلال سنة 2016.

سجلت الصادرات من السلع نموا سنويا يقدر بـ %6.6 خلال شهر سبتمبر، وهي أعلى نسبة مسجلة منذ يونيو 2015.

فيما يخص التشغيل، فإن نسبة البطالة خلال الفصل الثالث، تعد الأدنى منذ الفصل الأول من سنة 2011 ب ـ (10.5) مرفوقة بزيادة في التشغيل وذلك من خلال خلق حوالي 000 90 منصب شغل في نفس الفترة، في سياق ازدياد الساكنة النشيطة.

 

  • Share