Ambassade du Portugal au Maroc

Ministère des Affaires Etrangères

المفوضية الأوروبية توصى بخروج البرتغال من الإجراءات المتعلقة بالعجز

 comissaoue

 

 

 

 

 

 

 

بتاريخ 22 ماي، أوصت المفوضية الأوروبية المجلس بوضع حد للإجراءات المتعلقة بالعجز المفرط للبرتغال ومؤكدة أيضا على النتائج الجيدة لهذا البلد. ويعتبر هذا القرار منعطف مهما ويعبر عن تقدير المفوضية الأوروبية لهذه، معتبرة أن العجز المفرط للبرتغال قد تم تصحيحه بشكل مستدام هذا ما أعلنه وزير المالية "ماريو سنطينو" مضيفا أن "المؤسسات الدولية قد منحت ثقتها للاقتصاد البرتغالي"

قرار المفوضية الأوروبية قد تم اتخاده بعد تسارع النمو منذ الربع الثالث من عام 2016 والذي من الواضح أنه قد تجاوز المعدل المسجل داخل الاتحاد الأوربي، ومن المؤشرات الإيجابية الأخرى، انخفاض معدل البطالة إلى أقل من 10% وكذا المقاربة المنهجية لمعالجة مشاكل القطاع المالي.

في سنة 2016، وصل العجز في البرتغال إلى 2% من الناتج الداخلي الخام وهو الحد الأدنى منذ سنة 1975.

وتشير التقديرات أنه في سنة 2017 تم تقليل الفارق إلى 1,5% كما قدر الفائض الأولى ب 2,7% وهو الأعلى في الاتحاد الأوربي. ويتوقع أيضا أن يَصل البرتغال في المدى المتوسط (2021) إلى هدفه المتعلق بالميزانية.